حذر البابا فرانسيس بابا الفاتيكان، من أن أحداث غزة الأخيرة تضر بفرص إحلال السلام، ودعا إلى إحياء الجهود لاستئناف الحوار وتحقيق العدالة. 

وشدد البابا على أن استخدام العنف لا يمكنه أبدًا جلب السلام، قائلًا "الحرب تولد الحرب والعنف يولد العنف".

وتأتي كلمة البابا عقب استشهاد 61 فلسطينيًا وإصابة نحو 3 آلاف آخرين خلال مواجهات مع قوات الاحتلال الإسرائيلية على الحدود بين القطاع وإسرائيل، وذلك في أعقاب قيام واشنطن بافتتاح سفارتها في القدس بعد نقلها من تل أبيب.

الأكثر مشاهدة