وجه الدكتور طارق شوقى وزير التربية التعليم والتعليم الفنى جميع المديريات بمكافحة الدروس الخصوصية والعمل على الحد منها.

وأمر المديريات بتفعيل القرار الوزارى رقم (53) لسنة 2016 بشأن تفعيل مجموعات التقوية لجميع المراحل التعليمية ومتابعة تنفيذها بكل دقة والإعلان عنها فى أماكن واضحة، واختيار المعلمين الأكفاء والمتميزين للمشاركة فى هذه المجموعات وتنظيم قوافل تعليمية مجانية لطلاب الشهادتين الثانوية العامة والإعدادية، يحاضر فيها صفوة خبراء المواد الدراسية لإلقاء المحاضرات الدراسية لأبنائنا الطلاب.

وشدد على تفعيل الأنشطة لترغيب الطلاب في الذهاب للمدرسة وعدم العزوف عنها وإعادة الثقة بين المجتمع والمدرسة، ويحظر على أى معلم إعطاء دروس خصوصية بأى حال من الأحوال داخل المدرسة أو خارجها، وإلا تعرض للمساءلة القانونية، وغلق مراكز الدروس الخصوصية التي تعمل بدون تصريح بالتنسيق مع المحافظة والأحياء وفق الضبطية القضائية.

الأكثر مشاهدة